لَقَدْ كانَ قيْسٌ في اللّئامِ مُرَدَّداً

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

لَقَدْ كانَ قيْسٌ في اللّئامِ مُرَدَّداً

لَقَدْ كانَ قيْسٌ في اللّئامِ مُرَدَّداً
المؤلف: حسان بن ثابت



لَقَدْ كانَ قيْسٌ في اللّئامِ مُرَدَّداً،
 
عُصَارَة َ فَرْخٍ، معدِنَ اللّؤم، ماكِدِ
ولادة َ سوءٍ منْ سمية َ، إنها
 
أُمَيّة ُ سَوْءٍ مَجْدُها شَرُّ تالِدِ
سِفاحاً، جِهاراً مِنْ أُحَيْمقَ منهُمُ،
 
فقدْ سَبَقَتْهُمْ في جميعِ المَشاهدِ
فجاءتْ بقيسٍ ألأمَ الناسِ محتداً
 
إذا ذُكِرَتْ يَوْماً لِئامُ المَحاتِدِ