لله دَرُّ القُنُوعِ مِن خُلُقِ !

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

لله دَرُّ القُنُوعِ مِن خُلُقِ !

لله دَرُّ القُنُوعِ مِن خُلُقِ !
المؤلف: عبد الله بن المبارك



لله دَرُّ القُنُوعِ مِن خُلُقِ!
 
كمْ منْ وضيعٍ بهِ قد ارتفَعا
يَضيقُ صدَرُ الفَتَى بِحاجَتِه
 
ومنْ تأسَّى بدونهِ اتسَعا