لكَ المُلكُ إن تُنْعِمْ فذاك تفضّلٌ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

لكَ المُلكُ إن تُنْعِمْ فذاك تفضّلٌ

لكَ المُلكُ إن تُنْعِمْ فذاك تفضّلٌ
المؤلف: أبوالعلاء المعري



لكَ المُلكُ، إن تُنْعِمْ، فذاك تفضّلٌ
 
عليّ، وإن عاقبتَني، فبواجبِ
يقومُ الفتى من قبرِهِ، إنْ دعوْتَهُ،
 
وما جرّ مخطوطٌ له في الرّواجب
عصا النّسكِ أحمى، ثمّ، من رمح عامرٍ
 
وأشرف عند الفجر من قوس حاجب