لقدْ نزهتْ قدري عن الشعرِ أمة ٌ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

لقدْ نزهتْ قدري عن الشعرِ أمة ٌ

لقدْ نزهتْ قدري عن الشعرِ أمة ٌ
المؤلف: صفي الدين الحلي



لقدْ نزهتْ قدري عن الشعرِ أمة ٌ،
 
ولامَ علَيهِ مَعشري وبَنو أبي
وما علموا أنّي حميتُ ذمارهُ
 
عن العارِ لم أذهبْ به كلَّ مذهبِ
وما عابَني نَظمُ القَريضِ، ومَذهبي
 
رفيعٌ، وقَلبي في الوَغى غيرُ قُلَّبِ
أقولُ، وفي كفي يراعٌ، وتارة ً
 
أقولُ، وسيفي في مفارقِ أغلبِ