كنْ كيفَ شئتَ فإنني لكَ وامقٌ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

كنْ كيفَ شئتَ فإنني لكَ وامقٌ

كنْ كيفَ شئتَ فإنني لكَ وامقٌ
المؤلف: ابن دريد



كنْ كيفَ شئتَ فإنني لكَ وامقٌ
 
أَنْتَ المَلِيكُ وَقَلْبِيَ المَمْلُوكُ
كمْ ليلة ٍ قاسيتها بسهادها
 
وَالقَلْبُ تَحْتَ لَظَى الهَوَى مَسْبُوكُ
كبدٌ تذوبُ ومقلة ٌ موقوفة ٌ
 
دَرَجَ السُّهَادِ وَدَمْعُهَا مَسْفُوكُ
كَيْفَ التَّخْلُّصُ مِنْ مُقَارَنَة ِ الهَوَى
 
والجسمُ ملتـبسٌ بهِ منهوكُ