قد أصبحَ الدهرُ يجلو منظراً حسناً

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

قد أصبحَ الدهرُ يجلو منظراً حسناً

قد أصبحَ الدهرُ يجلو منظراً حسناً
المؤلف: حيدر بن سليمان الحلي



قد أصبحَ الدهرُ يجلو منظراً حسناً
 
من ليلة ٍ طوقتْ جيدَ العُلى مننا
إلى كريمكَ قد زفّتْ كريمتُه
 
فزفَّت الدهرَ والإقبالَ واليمنا
لقد غدتْ بهم الزوراء لابسة ً
 
ثوباً من الزهو فيه فاخرتْ عدنا
يا بن الذين يبارون الصَبا كرماً
 
والروضَ خلقا وأطراف القنا لسنا