فدتكِ النفسُ يا قمري وشمسي

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

فدتكِ النفسُ يا قمري وشمسي

فدتكِ النفسُ يا قمري وشمسي
المؤلف: الباخرزي



فدتكِ النفسُ يا قمري وشمسي
 
ويَومي في ودادِكِ مثـلُ أمسي
طلعتِ فكدتُ أصبحُ من تلالي
 
جبينكِ لي فقالَ الصدغُ: أمسِ
تعالَيْ واملأي سنِّـي صَباحـاً
 
بضرَّة ِ وَجْهـكِ الوردي بخَمسِ
على وجهِ الذي أجنى بناني
 
ثمـاراً للمكـارمِ وهْوَ غَرْسي
فإن ساءلتني: مَن ذاكَ؟ أنشد
 
وذاكَ محمدٌ تفديهِ نفسي