صوابٌ لعيني أنْ تصوبَ دموعها

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

صوابٌ لعيني أنْ تصوبَ دموعها

صوابٌ لعيني أنْ تصوبَ دموعها
المؤلف: ابن دريد



صوابٌ لعيني أنْ تصوبَ دموعها
 
وقدْ شمرتْ بالظاعنينَ القلائصُ
صَرَفْتُ إِلَيْهِمْ طَرْفَ عَيْنٍ سَخِينَة ٍ
 
وإنسانها في لجة ِ الدمعِ غائصُ
صَبَاحاً وَقَدْ طَالَتْ دُوَيْنَ شُخُوصِهِمْ
 
فِسَاحُ الفَيَافِي وَالأَكَامُ الشَّوَاخِصُ
سَبَاكَ وَلاَ يَغْلِبْ عَلَيْكَ وَقدْ بَدَا
 
شعاعُ مشيبٍ في المفارقِ وابصُ