صفحة:معاوية بن أبي سفيان.pdf/89

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
لم تدقّق هذه الصفحة

معاوية بن أبي سفيان

معاوية بن أبي سفيان مع احتجابه عن ذوي الحاجات، فاعتذر له بموقعه من بلاد العدو، ودأب على اتخاذ المواكب، وتسيير الجند بين يديه قبل أن يخشى غيلة من مغتال. عند هذه الخليفة الأموية تفسير الكثير مما جهله المؤرخون الأقدمون أو تجاهلوه، ولا سيما المؤرخين النهازين من المنتفعين أو المتطوعين.