صفحة:أبو بكر الصديق أول الخلفاء الراشدين.pdf/186

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
لم تدقّق هذه الصفحة


( . وعلى زبید ورمعد ( أبو موسى الأشعري ) : قدم على رسول الله بمكة قبل هجرته إلى المدينة فأسلم ، ثم هاجر إلى الحبشة ثم هاجر إلى رسول الله أصحاب السفينتين بعد فتح خیبر ، فأسهم له منها ولم يسهم منها الأحد غاب عن فتحها غيره . وكان حسن الصوت . استعمله رسول الله على زبيده ، وعدن ، وساحل اليمن روي له عن رسول الله ۳۶۰ حديثة . اتفق البخاري ومسلم منها على 50 وانفرد البخاري بخمسة عشر. توفي بمكة ، وقيل بالكوفة سنة . ه ه وهو ابن ۹۳ سنة وعلى الجند ( معاذ بن جبل): كان معانا فقيهة فاضلا صالحا . أسلم وهو ابن ثماني عشرة سنة مع السبعين من الأنصار ثم شهد بدرة واحدة والخندق والمشاهد كلها مع رسول الله ، روي له عن رسول الله ۱۰۷ حديثة اتفق البخاري ومسلم على حديثين منها، وانفرد البخاري بثلاثة ومسلم بحديث . توفي في طاعون عمواس بالشام سنة ۱۸ ه وهو ابن ۳۳ سنة وهو من الأربعة الذين جمعوا القرآن على عهد رسول الله ، أرسله 6 (۱) زبيد : واد باليمن ورمع : موضع باليمن وقيل هو جبلي باليمن