صفحة:آثار البلاد وأخبار العباد.pdf/138

    من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
    تحتاج هذه الصفحة إلى تصحيح.

    ( 1 ) ويصير من اقوت طلال وفي تفاحة المجربة وفي انه بجمل اني الشام وليست له راجحة حتی بتوسط نهر الثلن خان توسط النهر فاحت راحته، وبها نهر الخشب بزعم أهل حلب أنه وادی بحثنان من جايبه أن أوله يباع بالميزان وأخره بالليل ومعنى هذا انفلام ان أوله يزرع عليه القطن وسایر حبوب واخره وهو ما فضل من الزروع ينصت الى بليحة ولها فرستخين في عرض مثله فجمد شنك تار منع اکثر نواحی الشام فيباع كيلاه شرشال مدينة بالمغرب من أعمال بجاية على ساحل البحر حتني أنفقيه أبو الربيع سليمان الملتاني أنه رأی بها أربع أسئوانان مغنة انثول ثلت منها قوايم والرابعة ساقئة ثول كل واحدة نحو خمسين ذراعا وعرضها لا يحرمها باع رجلين وأنها في غاية الملاسة وسن وائهندام كانها جعلت في ط وعلى كل استئوانتین جايزة تجربة أحد رأسيها على حده والاخرى على هذه وقد اندمت لمهاينة أيهما مربعة مغنة أنطول والاسحنوانات زرق ولواي بيحن وقد سقش بسقو أحدى القوائم جايزتان وبقى على القوائم الثلث جایزتان خلو اجتمع أهل زماننا على اقامة الاستئوانة الساقعة ووضع لمسايرتين الساقثتبين عليهما لا يمكننم ات أن يشاء الله وقد اشتهر بين أهل تلك الديار انها أثر قصر بناه بعض الملوك لابن له وقد حكم المنجمون أنه تصيبه لذعة من عقرب خاف منها عليه التلم فبنا هذا القدر من الحجر لن ينولد العقرب فيه جرينه ولا بعد اليه ملاسنة أسطواناته فاتفق أنه تصل الى القصر ستة عنب كان فيها عقب فهم أبن الملح أن يتناول العنب من السلة خلخهته ومات منها شطا من بلاد مصر تنسب اليها الثياب الشتوية قال حسن بن المهلتی و على صفة البحر بقرب دميال يعمل بها الشرب الرفيع الذي تبلغ قيمة انتوب منه ثلثمائة درهم ولا ذهب فيه شعب بوان ارض بفارس يبين أرجان والنوبند جان ولا احدی منزشات الدنيا المعروفة بالحسن والحليب والنزاهة وكثرة الاشجار وتدفق المياه وأنواع الانبار قالوا جنان الدنيا اربع سغد سمرقند وغويلة دمشق وشعب بوان ونهر الأيكة وقال أيد . محمد الهمذاني من النوبندجان الى ارجان ستة وعشرون فرسخا بينهما شعب بون ومن حسنها أن جميع أشجار الغواتہ نابتة على الصخر وقد أجاد المننت في وصفه حين ذهب الى عضد الدولة فقال مغان الشعب ثيبا في المغان بمنزلة الربيع من الرمان الهمداني = (

    • خرجها = (

    محمد بن شدن ع