سواك ومن وثقتُ به يخونُ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

سواك ومن وثقتُ به يخونُ

سواك ومن وثقتُ به يخونُ
المؤلف: مهيار الديلمي



سواك ومن وثقتُ به يخونُ
 
وغيرك يومَ أسأله الضنينُ
أعيذك أن تنافيني مطالا
 
وقد قضيتْ سوى ديني ديونُ
وأقبحْ يا مكذِّبَ فيك ظنِّي
 
إذا صدقتْ سوايَ بك الظنونُ
وكان الحقُّ لو أنصفتَ أني
 
إذا أنجزتَ أوّلهم أكونُ
يعزّ عليّ أن ترضى بسخطي
 
على زمني وإرضائي يهونُ
ذوى غصني بحبسك من سمائي
 
وكم تبقى على العطش الغصونُ
ومن غلطٍ إذا أبردتُ نفسي
 
حرارة َ ما يعالجه الحزينُ
سأسكتُ ثمَّ تحسبني سواءً
 
وأنت وبيننا في الحال بونُ
وأستر تحت أثوابي هزالا
 
إذا أبديته شمتَ السمينُ
ومهما يستعنْ غيري فإني
 
عليك بحسن رأيك أستعينُ