سنن الترمذي/كتاب صفة القيامة والرقائق والورع/4

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
سنن الترمذي/كتاب صفة القيامة والرقائق والورع

المؤلف: الترمذي
كتاب صفة القيامة والرقائق والورع (الحديث 2477 - 2499)



باب

[2477] حدثنا هناد حدثنا يونس بن بكير حدثني عمر بن ذر حدثنا مجاهد عن أبي هريرة قال كان أهل الصفة أضياف أهل الإسلام لا يأوون على أهل ولا مال والله الذي لا إله إلا هو إن كنت لأعتمد بكبدي على الأرض من الجوع وأشد الحجر على بطني من الجوع ولقد قعدت يوما على طريقهم الذي يخرجون فيه فمر بي أبو بكر فسألته عن آية من كتاب الله ما أسأله إلا ليشبعني فمر ولم يفعل ثم مر بي عمر فسألته عن آية من كتاب الله ما أسأله إلا ليشبعني فمر ولم يفعل ثم مر أبو القاسم ﷺ فتبسم حين رآني وقال أبا هريرة قلت لبيك يا رسول الله قال الحق ومضى فاتبعته ودخل منزله فاستأذنت فأذن لي فوجد قدحا من لبن فقال من أين هذا اللبن لكم قيل أهداه لنا فلان فقال رسول الله ﷺ أبا هريرة قلت لبيك فقال الحق إلى أهل الصفة فادعهم وهم أضياف الإسلام لا يأوون على أهل ومال إذا أتته صدقة بعث بها إليهم ولم يتناول منها شيئا وإذا أتته هدية أرسل إليهم فأصاب منها وأشركهم فيها فساءني ذلك وقلت ما هذا القدح بين أهل الصفة وأنا رسوله إليهم فسيأمرني أن أدبر عليهم فما عسى أن يصيبني منه وقد كنت أرجو أن أصيب منه ما يغنيني ولم يكن بد من طاعة الله وطاعة رسوله فأتيتهم فدعوتهم فلما دخلوا عليه فأخذوا مجالسهم فقال أبو هريرة خذ القدح وأعطهم فأخذت القدح فجعلت أناوله الرجل فيشرب حتى يروي ثم يرده فأناوله الآخر حتى انتهيت به إلى رسول الله ﷺ وقد روي القوم كلهم فأخذ رسول الله ﷺ القدح فوضعه على يديه ثم رفع رأسه فتبسم فقال أبا هريرة اشرب فشربت ثم قال اشرب فلم أزل أشرب ويقول اشرب حتى قلت والذي بعثك بالحق ما أجد له مسلكا فأخذ القدح فحمد الله وسمى ثم شرب قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح

باب

[2478] حدثنا محمد بن حميد الرازي حدثنا عبد العزيز بن عبد الله القرشي حدثنا يحيى البكاء عن بن عمر قال تجشأ رجل عند النبي ﷺ فقال كف عنا جشاءك فإن أكثرهم شبعا في الدنيا أطولهم جوعا يوم القيامة قال أبو عيسى هذا حديث غريب من هذا الوجه وفي الباب عن أبي جحيفة

باب

[2479] حدثنا قتيبة حدثنا أبو عوانة عن قتادة عن أبي بردة بن أبي موسى عن أبيه قال يا بني لو رأيتنا ونحن مع رسول الله ﷺ وأصابتنا السماء لحسبت أن ريحنا ريح الضأن قال أبو عيسى هذا حديث صحيح ومعنى هذا الحديث أنه كان ثيابهم الصوف فإذا أصابهم المطر يجيء من ثيابهم ريح

باب

[2480] حدثنا الجارود بن معاذ حدثنا الفضل بن موسى عن سفيان الثوري عن أبي حمزة عن إبراهيم النخعي قال البناء كله وبال قلت أرأيت ما لا بد منه قال لا أجر ولا وزر

[2481] حدثنا عباس بن محمد الدوري حدثنا عبد الله بن يزيد المقرئ حدثنا سعيد بن أبي أيوب عن أبي مرحوم عبد الرحيم بن ميمون عن سهل بن معاذ بن أنس الجهني عن أبيه أن رسول الله ﷺ قال من ترك اللباس تواضعا لله وهو يقدر عليه دعاه الله يوم القيامة على رءوس الخلائق حتى يخيره من أي حلل الإيمان شاء يلبسها هذا حديث حسن ومعنى قوله حلل الإيمان يعني ما يعطى أهل الإيمان من حلل الجنة

باب

[2482] حدثنا محمد بن حميد الرازي حدثنا زافر بن سليمان عن إسرائيل عن شبيب بن بشير هكذا قال شبيب بن بشير وإنما هو شبيب بن بشر عن أنس بن مالك قال قال رسول الله ﷺ النفقة كلها في سبيل الله الا البناء فلا خير فيه قال أبو عيسى هذا حديث غريب

[2483] حدثنا على بن حجر أخبرنا شريك عن أبي إسحاق عن حارثة بن مضرب قال أتينا خبابا نعوده وقد اكتوى سبع كيات فقال لقد تطاول مرضي ولولا أنى سمعت رسول الله ﷺ يقول لا تمنوا الموت لتمنيت وقال يؤجر الرجل في نفقته كلها إلا التراب أو قال في البناء قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح

باب

[2484] حدثنا محمود بن غيلان حدثنا أبو أحمد الزبيري حدثنا خالد بن طهمان أبو العلاء حدثنا حصين قال جاء سائل فسأل بن عباس فقال بن عباس للسائل أتشهد ان لا إله إلا الله قال نعم قال أتشهد ان محمدا رسول الله قال نعم قال وتصوم رمضان قال نعم قال سألت وللسائل حق انه لحق علينا أن نصلك فأعطاه ثوبا ثم قال سمعت رسول الله ﷺ يقول ما من مسلم كسا مسلما ثوبا إلا كان في حفظ من الله ما دام منه عليه خرقة قال هذا حديث حسن غريب من هذا الوجه

باب

[2485] حدثنا محمد بن بشار حدثنا عبد الوهاب الثقفي ومحمد بن جعفر وابن أبي عدى ويحيى بن سعيد عن عوف بن أبي جميلة الأعرابي عن زرارة بن أوفى عن عبد الله بن سلام قال لما قدم رسول الله ﷺ المدينة انجفل الناس إليه وقيل قدم رسول الله ﷺ فجئت في الناس لأنظر إليه فلما استثبت وجه رسول الله ﷺ عرفت أن وجهه ليس بوجه كذاب وكان أول شيء تكلم به أن قال أيها الناس أفشوا السلام وأطعموا الطعام وصلوا والناس نيام تدخلون الجنة بسلام قال أبو عيسى هذا حديث صحيح

باب

[2486] حدثنا إسحاق بن موسى الأنصاري حدثنا محمد بن معن المدني الغفاري حدثني أبي عن أبي سعيد المقبري عن أبي هريرة عن النبي ﷺ قال الطاعم الشاكر بمنزلة الصائم الصابر قال أبو عيسى هذا حديث حسن غريب

باب

[2487] حدثنا الحسين بن الحسن المروزي بمكة حدثنا بن أبي عدى حدثنا حميد عن أنس قال لما قدم النبي ﷺ المدينة أتاه المهاجرون فقالوا يا رسول الله ما رأينا قوما أبذل من كثير ولا أحسن مواساة من قليل من قوم نزلنا بين أظهرهم لقد كفونا المؤنة وأشركونا في المهنأ حتى لقد خفنا أن يذهبوا بالأجر كله فقال النبي ﷺ لا ما دعوتم الله لهم وأثنيتم عليهم قال أبو عيسى هذا حديث صحيح حسن غريب من هذا الوجه

باب

[2488] حدثنا هناد حدثنا عبدة عن هشام بن عروة عن موسى بن عقبة عن عبد الله بن عمرو الأودي عن عبد الله بن مسعود قال قال رسول الله ﷺ ألا أخبركم بمن يحرم على النار أو بمن تحرم عليه النار على كل قريب هين سهل قال أبو عيسى هذا حديث حسن غريب

[2489] حدثنا هناد حدثنا وكيع عن شعبة عن الحكم عن إبراهيم عن الأسود بن يزيد قال قلت لعائشة أي شيء كان النبي ﷺ يصنع إذا دخل بيته قالت كان يكون في مهنة أهله فإذا حضرت الصلاة قام فصلى قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح

باب

[2490] حدثنا سويد بن نصر أخبرنا عبد الله بن المبارك عن عمران بن زيد التغلبي عن زيد العمى عن أنس بن مالك قال كان النبي ﷺ إذا استقبله الرجل فصافحه لا ينزع يده من يده حتى يكون الرجل الذي ينزع ولا يصرف وجهه عن وجهه حتى يكون الرجل هو الذي يصرفه ولم ير مقدما ركبتيه بين يدي جليس له قال هذا حديث غريب

باب

[2491] حدثنا هناد حدثنا أبو الأحوص عن عطاء بن السائب عن أبيه عن عبد الله بن عمرو أن رسول الله ﷺ قال خرج رجل ممن كان قبلكم في حلة له يختال فيها فأمر الله الأرض فأخذته فهو يتجلجل فيها أو قال يتلجلج فيها إلى يوم القيامة قال أبو عيسى هذا حديث صحيح

[2492] حدثنا سويد بن نصر أخبرنا عبد الله بن المبارك عن محمد بن عجلان عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده عن النبي ﷺ قال يحشر المتكبرون يوم القيامة أمثال الذر في صور الرجال يغشاهم الذل من كل مكان فيساقون إلى سجن في جهنم يسمى بولس تعلوهم نار الأنيار يسقون من عصارة أهل النار طينة الخبال قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح

باب

[2493] حدثنا عبد بن حميد وعباس بن محمد الدوري قالا حدثنا عبد الله بن يزيد المقرئ حدثنا سعيد بن أبي أيوب حدثني أبو مرحوم عبد الرحيم بن ميمون عن سهل بن معاذ بن أنس عن أبيه أن النبي ﷺ قال من كظم غيظا وهو يقدر على أن ينفذه دعاه الله على رءوس الخلائق يوم القيامة حتى يخيره في أي الحور شاء قال هذا حديث حسن غريب

[2494] حدثنا سلمة بن شبيب حدثنا عبد الله بن إبراهيم الغفاري المدني حدثني أبي عن أبي بكر المنكدر عن جابر قال قال رسول الله ﷺ ثلاث من كن فيه ستر الله عليه كنفه وأدخله جنته رفق بالضعيف وشفقة على الوالدين وإحسان إلى المملوك قال هذا حديث حسن غريب وأبو بكر بن المنكدر هو أخو محمد بن المنكدر

[2495] حدثنا هناد حدثنا أبو الأحوص عن ليث عن شهر بن حوشب عن عبد الرحمن بن غنم عن أبي ذر قال قال رسول الله ﷺ يقول الله تعالى يا عبادي كلكم ضال إلا من هديته فسلوني الهدى أهدكم وكلكم فقير إلا من أغنيت فسلوني أرزقكم وكلكم مذنب إلا من عافيت فمن علم منكم أني ذو قدرة على المغفرة فاستغفرني غفرت له ولا أبالي ولو أن أولكم وآخر كم وحيكم وميتكم ورطبكم ويابسكم اجتمعوا على أتقى قلب عبد من عبادي ما زاد ذلك في ملكي جناح بعوضة ولو أن أولكم وأخركم وحيكم وميتكم ورطبكم ويابسكم اجتمعوا على أشقى قلب عبد من عبادي ما نقص ذلك من ملكي جناح بعوضة ولو أن أولكم وأخركم وحيكم وميتكم ورطبكم ويابسكم اجتمعوا في صعيد واحد فسأل كل إنسان منكم ما بلغت أمنيته فأعطيت كل سائل منكم ما سأل ما نقص ذلك من ملكي إلا كما لو أن أحدكم مر بالبحر فغمس فيه إبره ثم رفعها إليه ذلك بأ جواد ماجد أفعل ما أريد عطائي كلام وعذابي كلام إنما أمري لشيء إذا أردته أن أقول له كن فيكون قال هذا حديث حسن وروى بعضهم هذا الحديث عن شهر بن حشوب عن معد يكرب عن أبي ذر عن النبي ﷺ نحوه

[2496] حدثنا عبيد بن أسباط بن محمد القرشي حدثنا أبي حدثنا الأعمش عن عبد الله بن عبد الله الرازي عن سعد مولى طلحة عن بن عمر قال سمعت النبي ﷺ يحدث حديثا لو لم أسمعه إلا مرة أو مرتين حتى عد سبع مرات ولكني سمعته أكثر من ذلك سمعت رسول الله ﷺ يقول كان الكفل من بني إسرائيل لا يتورع من ذنب عمله فأتته امرأة فأعطاها ستين دينارا على أن يطأها فلما قعد منها مقعد الرجل من امرأته أرعدت وبكت فقال ما يبكيك أأكرهتك قالت لا ولكنه عمل ما عملته قط وما حملني عليه إلا الحاجة فقال تفعلين أنت هذا وما فعلته اذهبي فهي لك وقال لا والله لا أعصي الله بعدها أبدا فمات من ليلته فأصبح مكتوبا على بابه إن الله قد غفر للكفل قال أبو عيسى هذا حديث حسن قد رواه شيبان وغير واحد عن الأعمش نحو هذا ورفعوه وروى بعضهم عن الأعمش فلم يرفعه وروى أبو بكر بن عياش هذا الحديث عن الأعمش فأخطأ فيه وقال عن عبد الله بن عبد الله عن سعيد بن جبير عن بن عمرو وهو غير محفوظ وعبد الله بن عبد الله الرازي هو كوفي وكانت جدته سرية لعلي بن أبي طالب وروى عن عبد الله بن عبد الله الرازي عبيدة الضبي والحجاج بن أرطاة وغير واحد من كبار أهل العلم

باب

[2497] حدثنا هناد أخبرنا أبو معاوية عن الأعمش عن عمارة بن عمير عن الحارث بن سويد حدثنا عبد الله بحديثين أحدهما عن نفسه والآخر عن النبي ﷺ قال عبد الله ان المؤمن يرى ذنوبه كأنه في أصل جبل يخاف أن يقع عليه وإن الفاجر يرى ذنوبه كذباب وقع على أنفه قال به هكذا

[2498] حدثنا فطار قال رسول الله ﷺ لله أفرح بتوبه أحدكم من رجل بأرض فلاه دوية مهلكة معه راحلته عليها زاده وطعامه وشرابه وما يصلحه فأضلها فخرج في طلبها حتى إذا أدركه الموت قال أرجع إلى مكاني الذي أضللتها فيه فأموت فيه فرجع إلى مكانه فغلبته عينه فاستيقظ فإذا راحلته عند رأسه عليها طعامه وشرابه وما يصلحه قال به هكذا أبو معاوية عن الأعمش عن عمارة بن عمير عن الحارث بن سويد قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح وفيه عن أبي هريرة والنعمان بن بشير وأنس بن مالك عن النبي ﷺ

[2499] حدثنا أحمد بن منيع حدثنا زيد بن حباب حدثنا على بن مسعدة الباهلى حدثنا قتادة عن أنس أن النبي ﷺ قال كل بن آدم خطاء وخير الخطائين التوابون قال أبو عيسى هذا حديث غريب لا نعرفه إلا من حديث علي بن مسعدة عن قتادة