خنساءُ همّي وذكرها أنسي

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

خنساءُ همّي وذكرها أنسي

خنساءُ همّي وذكرها أنسي
المؤلف: مهيار الديلمي



خنساءُ همّي وذكرها أنسي
 
إذا أمانيَّ حدَّثتْ نفسي
وساوس بينَ خاطري وفمي
 
أصبحُ أهذي بها كما أمسي
حتّى لظنَّ الأقوامُ أنِّي مم
 
سوسٌ وما بيَ إلاَّكَ منْ مسِّ
كمْ دعوة ٍ يشدَ الحفيظُ على
 
خلوصِ سري بها منَ اللَّبسِ
يا ربِّ إمَّا أنْ ضمَّني وصلُ خن
 
ساءَ إليها أوْ ضمَّني رمسي