انتقل إلى المحتوى

الفرق بين المراجعتين لصفحة: «كتاب الأحكام الشرعية الكبرى/كتاب العلم/باب الأمر بالتبليغ عن النبي صلى الله عليه وسلم والحض على ذلك»

استيراد تلقائي للمقالات - كتابة على الأعلى
(استيراد تلقائي للمقالات)
 
(استيراد تلقائي للمقالات - كتابة على الأعلى)
 
{{رأسية
|عنوان=[[كتاب الأحكام الشرعية الكبرى]] – [[كتاب الأحكام الشرعية الكبرى/كتاب العلم|كتاب العلم]]
|مؤلف=عبد الحق الإشبيلي
|باب= باب الأمر بالتبليغ عن النبي صلى الله عليه وسلم والحض على ذلك
|سابق= → [[../باب تعليم الرجل أمته وأهله|باب تعليم الرجل أمته وأهله]]
|لاحق= [[../باب ليبلغ العلم الشاهد الغائب|باب ليبلغ العلم الشاهد الغائب]] ←
|ملاحظات=
}}
===باب الأمر بالتبليغ عن النبي صلى الله عليه وسلم والحض على ذلك===
 
البخاري: حدثنا أبو عاصم الضحاك بن مخلد، ثنا الأوزاعي، ثنا حسان ابن عطية، عن أبي كبشة، عن عبد الله بن عمرو أن النبي {{صل}} قال: " بلغوا عني ولو آية، وحدثوا عن بني إسرائيل ولا حرج، ومن كذب علي متعمدا فليبتوأ مقعده من النار ".