انتقل إلى المحتوى

الفرق بين المراجعتين لصفحة: «تفسير ابن كثير/سورة الشمس»

لا ملخص تعديل
وسمان: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول
وَالنَّهَارِ إِذَا جَلَّاهَا
قَوْله تَعَالَى " وَالنَّهَار إِذَاااااااااااااااااااااااااااإِذَا جَلَّاهَا " قَالَ مُجَاهِد أَضَاءَ وَقَالَ قَتَادَة " وَالنَّهَار إِذَا جَلَّاهَا " إِذَا غَشِيَهَا النَّهَار وَقَالَ اِبْن جَرِير : وَكَانَ بَعْض أَهْل الْعَرَبِيَّة يَتَأَوَّل ذَلِكَ بِمَعْنَى وَالنَّهَار إِذَا جَلَا الظُّلْمَة لِدَلَالَةِ الْكَلَام عَلَيْهَا " قُلْت " وَلَوْ أَنَّ هَذَا الْقَائِل تَأَوَّلَ ذَلِكَ بِمَعْنَى " وَالنَّهَار إِذَا جَلَّاهَا " أَيْ الْبَسِيطَة لَكَانَ أَوْلَى وَلَصَحَّ تَأْوِيله .
 
== وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا (4) ==
مستخدم مجهول