حاجتي أيها الأمير كتابٌ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

حاجتي أيها الأمير كتابٌ

حاجتي أيها الأمير كتابٌ
المؤلف: ابن الرومي



حاجتي أيها الأمير كتابٌ
 
لا يُخَلُّ التوكيدُ منه بحَرفِ
ساحرٌ ماهرٌ لو استعطف البي
 
ضَ لِشيبِ الرجال جُدن بعطفِ
فيه من نجحه رُقى ً نافذاتٌ
 
آخذاتٌ بكل سمعٍ وطرفِ
يُنزل القطر من ذرى المزن عفْواً
 
ويحطُّ الوعول من كلِّ كهفِ
زلِّ عن نية ٍ فساعد فيه
 
حُسنَ معناه حسنُ لفظٍ ورصفِ
وأتى من وفائه بغية َ النف
 
س يَمسُّ العليل مسَّاً فيشفي
واصفٌ حرمتي وواجبَ حقِّي
 
ومكاني لديك أبلغَ وصفِ
شافع لي إلى سميِّك في إج
 
راء ألفٍ له حقيقة ألف
واختيار المكان ما استطاع لآسمي
 
مع تعجيله سراحي وصَرفي
وليضفْ ذلك الأمير إلى ما
 
هو مُجدٍ من سيْب أفضل كفِّ
فقديماً ما جاد بالمال والجا
 
ه وأنفُ العدوِّ أرغمُ أنف
ليس ممن يُسدُّ دون وليٍّ
 
بابَ عُرفٍ لفتحه باب عُرف
ولئن أصبحتْ أياديك شَفْعاً
 
كلُّ إلف منها مقارنُ إلفِ
فاليمينان يفعلان جميعاً
 
فوق ما تفعلُ اليمينُ بِضعفِ
ولهذا أدَّاهما ذو اليميني
 
ن تراثاً إليك يا خير خَلْفِ