تُحِلُّ إذا استربتُ بك اهتضامي

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

تُحِلُّ إذا استربتُ بك اهتضامي

تُحِلُّ إذا استربتُ بك اهتضامي
المؤلف: أبوالعلاء المعري



تُحِلُّ إذا استربتُ بك، اهتضامي،
 
وأنتَ فعلتَ أفعالَ المريبِ
ضَريبُكَ، في بني الدّنيا، كثيرٌ،
 
وعزَّ اللَّه ربُّك عن ضَريب
وما العلماءُ والجهّالُ إلاّ
 
قريبٌ، حينَ تنظُر منْ قريب
متى ما يأتِني أجَلي بأرضي،
 
فنادِ على الجنازة للغريبِ
أكاشرُ مَن لقيتُ، على حِذارٍ،
 
وليسَ، على اعتقادي، من عَريب