تَعَلَّم يَقيناً أَنَنّي لَكَ ماقِتٌ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

تَعَلَّم يَقيناً أَنَنّي لَكَ ماقِتٌ

تَعَلَّم يَقيناً أَنَنّي لَكَ ماقِتٌ
المؤلف: أبو الأسود الدؤلي



تَعَلَّم يَقيناً أَنَنّي لَكَ ماقِتٌ
 
وَلي شيمَةٌ تَعتابُها وَتَذيمُها
وَكُنتُ وَلَكنّي امرُؤٌ في خَليقَتي
 
بَذاءٌ لِمَن يَرضى بِها وَيَلومُها
شَنِئتُ مِنَ الصُحبان مَن لَستُ زائِلاً
 
أُعالِجُ مِنهُ عَوجَةً لا أُقَيمُها