تلقاهُ طيفي في الكرى فتجنبا

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

تلقاهُ طيفي في الكرى فتجنبا

تلقاهُ طيفي في الكرى فتجنبا
المؤلف: أبو تمام



تلقاهُ طيفي في الكرى فتجنبا
 
وقَبَّلْتُ يوماً ظِلَّهُ فتغضَّبا
وخُبرَأنّي قدمَررْتُ ببابِه
 
لأخلسً منهُ نظرة ً فتحجبا
و لو مرتِ الريحُ الصبا عند أذنهِ
 
بِذِكْرِي لَسَبَّ الريحَ أَوْ لَتَعَتَّبَا!
ولم تَجْرِ مني خَطْرَة ٌ بِضَميرِهِ
 
فتظهَرَ إلاّ كنتُ فيها مُسَبَّبا
و ما زادهُ عندي قبيحُ فعالهِ
 
و لا الصدُّ والاعراضُ إلا تحببا