بشرايَ قد تنبهَ لي الطالعُ السعيدْ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

بشرايَ قد تنبهَ لي الطالعُ السعيدْ

بشرايَ قد تنبهَ لي الطالعُ السعيدْ
المؤلف: صفي الدين الحلي



بشرايَ قد تنبهَ لي الطالعُ السعيدْ
 
قد زارني الحبيبُ فذا اليومُ يومُ عيدُ
قد تمّ السرورُ وكملتْ مجـ
 
ـلسي من خمرنا العتيقِ ومن زهرِنا الجديد
نادَيتُ، إذْ رأيتُ حَبيبي بمَجـ
 
ـلسي عن جانبي القريبِ وقد جاء من بعيدُ
مَن شاهَدَ الكَواكبَ تَمشي على الـ
 
ـثّرى أو عاينَ الموالي تسعى إلى العبيدْ
من خَمرِهِ سُقيتُ ومن بَردِ رِيـ
 
ـقهِ خمرينِ ذي تزيلُ خبالي وذي تزيدْ
إنْ فاتَني التّمَتّعُ بالطّيفِ في الـ
 
ـكَرَى في يقظتي حظيتُ بأضعافِ ما أُريدْ