بروميثيوس

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
بروميثيوس
المؤلف: يوهان فولفغانغ فون غوته


غطِّ سماءك يا زيوس،
بالغيوم والضباب،
وتدرب، مثل الصبي،
الذي يقطع رؤوس الأشواك،
على السنديان وأعالي الجبال؛
لكن عليك أن تترك،
أرضي مكانها؛
وكوخي، الذي لم تبنه،
وموقدي،
الذي تحسدني على
جمره.

لا أعرف من شيء أفقر
تحت الشمس من الآلهة أمثالكم!
تُطعَمون بهزالة
بالأضاحي
والصلوات
جلالتكم،
ستموتون جوعاً
لولا أن الأطفال والمتسولين
حمقى مفعمون بالآمال.

لأني كنت طفلاً،
وجاهل بأمور الحياة،
وجهت نظري الحائر
إلى الشمس، كأن فوقها
أُذن تصغي الى ندبي،
قلبٌ كقلبي،
يتعاطف مع ذوي المحنة.

من ساعدني
ضد وقاحة العمالقة؟
من أنقذني من الموت
من العبودية؟
ألم تفعل كل ذلك بنفسك،
يا قلبي المُشِع؟
وتُشع بشباب وحُسن،
مخدوع، تشكر على انقاذك
النائم هناك؟

أن اقدسك؟ لماذا؟
هل هونت آلام
كل ذو ألم؟
هل مرةً جففت دموع
المنكوبين؟

أما صُقلت لأكون إنساناً
على يدي الزمن القادر على كل شيء،
والمصير الأبدي،
أسيادي وسيادك؟

أوددتني
أن اكره الحياة،
وأهرب للصحاري
لأن كل أحلامي
لم تتحقق؟

هنا أجلس، أخلق البشر
بصورتي؛
عِرق مثلي
ليعاني، ليبكي،
أن يهنأ، ان يكون سعيداً
وليزدريك،
مثلي!