إِذا كُنتَ ذا مالٍ كَثيرٍ فَجُد بِهِ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

إِذا كُنتَ ذا مالٍ كَثيرٍ فَجُد بِهِ

إِذا كُنتَ ذا مالٍ كَثيرٍ فَجُد بِهِ
المؤلف: أبو الأسود الدؤلي



إِذا كُنتَ ذا مالٍ كَثيرٍ فَجُد بِهِ
 
فَإِنَّ كَريمَ القَومِ مَن هوَ باذِلُ
وَقَومُكَ لا تَحمِل عَلَيهِم وَلا تَكُن
 
بِهِم هارِشاً تَغتابُهُم وَتُقابِلُ
فَما يَنهَضُ البازي بِغَيرِ جَناحِهِ
 
وَما تَحمِلُ الساقَينِ إِلاّ الحَوامِلُ
وَما سابِقٌ إِلاّ بِساقٍ سَليمَةٍ
 
وَما باطِشٌ إِن لَم تُعِنهُ الأَنامِلُ
إِذا أنتَ ناوأتَ القُرونَ وَلَم تَنُؤ
 
بِقَرنَينِ غَرَّتكَ القُرونُ الأَطاوِلُ
إِذا ما استَوى روقاكَ لَم يَهتَضِمهُما
 
عَدؤٌّ وَلَم يأكُل ضَعيفَكَ آكِلُ
وَما يَستوي قَرنُ النِطاحِ الَّذي بِهِ
 
تَنوءُ وَقَرنٌ كُلَّما نُؤتَ مائِلُ