إن كانَ يُمكِنُ أن تشرّفَ مَنزلي

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

إن كانَ يُمكِنُ أن تشرّفَ مَنزلي

إن كانَ يُمكِنُ أن تشرّفَ مَنزلي
المؤلف: صفي الدين الحلي



إن كانَ يُمكِنُ أن تشرّفَ مَنزلي،
 
فتلكَ عندي منة ٌ لا تجحدُ
فالعَبدُ في هذا النّهار بخَلوَة ٍ
 
محجوبة ٍ، وبها ثلاثٌ تحمدُ
راحٌ مُعَتَّقَة ٌ، وشادٍ مُطربٌ،
 
طَلقٌ مُحَيّاهُ، وساقٍ أغيَدُ
من بَعد ما قد كانَ مَجلِسُهُ كما
 
قالَ الوَليدُ لكَي به يستَشهدُ
فأقلُّ خلوَته الخَفيفَة ِ مَحفِلٌ،
 
وأخفُّ مجلسه المحجبِ مشهدُ