إن جُزتَ بالمَيطورِ مُبتَهِجاً بهِ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

إن جُزتَ بالمَيطورِ مُبتَهِجاً بهِ

إن جُزتَ بالمَيطورِ مُبتَهِجاً بهِ
المؤلف: صفي الدين الحلي



إن جُزتَ بالمَيطورِ مُبتَهِجاً بهِ،
 
ونَظَرتَ ناضِرَ دَوحِهِ المَمطورِ
وأراكَ بالآصالِ خَفقُ هَوائه الـ
 
ـمَمدُودِ تحريكَ الهوى المَقصورِ
سلْ بانة َ المَنصوبِ أينَ حديثُه الـ
 
ـمَرفوعُ عن ذَيلِ الصَّبا المَجرورِ