إصلاح قلبك أعياني فأحياني

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

إصلاحُ قلبِكَ أعيانِي فأحْيَاني

إصلاحُ قلبِكَ أعيانِي فأحْيَاني
المؤلف: أسامة بن منقذ



إصلاحُ قلبِكَ أعيانِي، فأحْيَاني
 
واليأسُ منك إلى السُّلوانِ ألجْانِي
كم ذا التجني وما ذنبي إليك سوى
 
حبي فصفحاً عن المستغفر الجاني
هواك أخطأني قصدي وكنت أرى
 
أن الهوى منك يدنيني فأقصاني
أغراك ظنك أني لا يطاوعني
 
قلبي إذا سُمْتُه صبراً بِهجْرانِي
ولستُ أنكرُ مِنه فرطَ صبوتِهِ
 
لكنه عن هوى ً بالهون ينهاني