أَمَلْتُ رَجَائي في غَدٍ فَانْتَظَرْتُهُ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أَمَلْتُ رَجَائي في غَدٍ فَانْتَظَرْتُهُ

أَمَلْتُ رَجَائي في غَدٍ فَانْتَظَرْتُهُ
المؤلف: محمود سامي البارودي



أَمَلْتُ رَجَائي في غَدٍ، فَانْتَظَرْتُهُ
 
فما جاءَ حتَّى طالَ حُزنى على أمسى
وقلَّبتُ أمرى فيكَ، حتَّى إذا انقضَت
 
وَسَائِلُ مَا آتِي بَكَيْتُ عَلَى نَفْسِي