أَبي القَلبُ إِلاّ أُمَّ عَوفٍ وَحُبَّها

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أَبي القَلبُ إِلاّ أُمَّ عَوفٍ وَحُبَّها

أَبي القَلبُ إِلاّ أُمَّ عَوفٍ وَحُبَّها
المؤلف: أبو الأسود الدؤلي



أَبي القَلبُ إِلاّ أُمَّ عَوفٍ وَحُبَّها
 
عَجوزاً وَمَن يَحبِب عَجوزاً يُفَنَّدِ
كَسَحقِ اليَماني قَد تَقادَمَ عَهدُهُ
 
وَجِدَّتُهُ ما شِئتَ في العَينِ واليَدِ