أيا شادناً أغرى السهاد بناظري

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أيا شادناً أغرى السهاد بناظري

أيا شادناً أغرى السهاد بناظري
المؤلف: الهبل



أيا شادناً أغرى السهاد بناظري
 
وأنحلَ جسمي حبه وبراني؛
تعيشُ وتبقى أنتَ في نعمة ٍ فما..
 
أراك إذا طالَ الصدود تراني