أنُحتُ جهلاً وقد ناحتْ مُطوَّقةٌ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أنُحتُ جهلاً وقد ناحتْ مُطوَّقةٌ

أنُحتُ جهلاً وقد ناحتْ مُطوَّقةٌ
المؤلف: أبوالعلاء المعري



أنُحتُ جهلاً، وقد ناحتْ مُطوَّقةٌ،
 
من الحَمامِ، على خضراءَ مَقلودَهْ
قامتْ على النّاعمِ الأمْلودِ، هاتفةً،
 
وما تُشاقُ إلى بيضاءَ أملودَه
وأُمُّ دَفرٍ، لعَمري، شرُّ والدةٍ،
 
وبنتُها أُمُّ ليلى شرُّ مولودَه
فاجلدْ أخاكَ عليها، إن ألمّ بها،
 
فإنّها أخذَتْ، واللُّبَّ، مجلودَه