ألا بانَ بالرَّهْنِ الغَداة َ الحبائبُ

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

ألا بانَ بالرَّهْنِ الغَداة َ الحبائبُ

ألا بانَ بالرَّهْنِ الغَداة َ الحبائبُ
المؤلف: الأخطل



ألا بانَ بالرَّهْنِ الغَداة َ الحبائبُ
 
فأنْتَ تكُفُّ الدَّمْعَ والدَّمْعُ غالبُ
رأيْتُ أبا النّجّارِ حارَدَ إبْلُهُ
 
وألهى كثيراً أعنزٌ وركائِبُ