أترك الشط آه بالرغم مني

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أترك الشط آه بالرغم مني

أترك الشط آه بالرغم مني
المؤلف: زكي مبارك



أترك الشط آه بالرغم مني
 
لو درى الشط لوعتي لبكى لي
قد شربناك أيها الملح عذبا
 
وشهيّا كأنه من زلال
وسبحنا وللجمال خيال
 
آه من فتنتي بذاك الخيال
وضللنا وللضلال جمال
 
أين بحر الهدى وبحر الضلال
هجر الشط عاشقوه وساروا
 
فغدا الشط ظلمة في الليالي
ما مقامي وقد غدا الشط قفراً
 
لا ترى فيه لحظ ذاك الغزال
والبنات المكحلات بكحل
 
هو في روحه شقيق الدلال
أين ولين أين أين أجبني
 
يا نديمي بالروح والآمال
قد خبا الصيف قد خبت جمرات
 
كن يلذّذن كالرحيق ببالي
وشتاء أتى وبرد ثقيل
 
هو أردى من طلعة العذال
لا أبالي ما يرجفون سفاها
 
فنعيمي في قيلهم بعد قال
جهلوا العشق فاستطالوا علينا
 
يلعن اللَه عصبة الجهال
لا أبالي بكيدهم لا أبالي
 
لا أبالي بكيدهم لا أبالي