أبى الجهلُ إلا أن يكونَ نساؤنا

من ويكي مصدر، المكتبة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أبى الجهلُ إلا أن يكونَ نساؤنا

أبى الجهلُ إلا أن يكونَ نساؤنا
المؤلف: مصطفى صادق الرافعي



أبى الجهلُ إلا أن يكونَ نساؤنا
 
رجالٌ سوانا والرجالُ نساءُ
فتلكَ نساءُ الغربِ ساوينَ غيرةً
 
وفقنَ رجالَ المشرقِ الجهلاءُ
وكلُّ نساءِ الشرقِ ساوينَ في الرضا
 
بذاكَ رجالَ المغربِ العلماءُ
وآيةُ ذلِّ النفسِ أن يحكمَ الهوى
 
وقد أصبحَ الشرقانِ فيهِ سواءُ